فيآهلآ وسهلآلآ بك هنآآ حيآآآككي



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  مصابة بالايدز تروي قصتها عليكم ( نرجو الدعاء لها بالشفاء )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
shirouk❤
مميزآلسفِينہِ ¦
مميزآلسفِينہِ ¦
avatar

مُسَـآإهَـمـآإتِے » : 1228
نِقَـآإطِے » : 3632
آنتـسآبے : 16/06/2012
آوٌسـمتِے : ,

مُساهمةموضوع: مصابة بالايدز تروي قصتها عليكم ( نرجو الدعاء لها بالشفاء )    الخميس يونيو 27, 2013 6:49 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بداية انا متابعة لكم .. من تاريخ معرفتي واصابتي بهذا المرض والله المستعان ..

اصبحت اعرفكم جميعا وادعو لكم دوما .. واصبروا ان الله معنا ويحب الصابرون ..


احببت ان اكتب لكم قصتي .. والحمد لله على كل حال

منذ بضعة اشهر رايت زوجي ويبدو عليه علامات الكدر .. وكان مصيبة ما قد نزلت عليه .. وحلت به .. اصبح قلبي مقبوضا حاولت الاستفسار منه ولكن لم أجد اجابه شافيه .. ظننتها في البداية مشاكل في العمل .. لكن ملامحه كانت توحي بمصيبة اكبر من ذلك ..

في يوم اصريت عليه انه يخبرني فقد كانت تصرفاته غريبة وحزنه اغرب ..

بعد اصراري قالي .. لقد عملوا لي تحليل وهناك اشتباه اني مصاب بالايدز ..

قلت .. الحمد لله .. ان لله وان اليه راجعون .. اللهم أجرنا في مصيبتنا واخلف لنا خير منها !!

كان ينتظر نتيجة تاكيدية ... وقالي لسه الامر مجرد اشتباه ..

كنت ادعو الله .. وارجوه ان يلطف بي وبزوجي ..

امسكت مصحفي ونفضت الغبار من عليه .. فلا اذكر متى لمسته يداي آخر مره .. ربما قبل شهور ....بكى زوجي بكاءا شديدا .. لم اره في حياتي بهذا الشكل يبكي ويصلي ويدعو الله .. وانا لم اذرف دمعة ... فقط كنت اقول اللهم اجرني في مصيبتنا .. لا اعلم هو صبرا انزله الله على قلبي ..

الحمد لله ..

كان يبكي لدرجة اني لا افهم كلامه ..

كان يتمتم بكلمات .. قلت له متى ستظهر النتيجة قال بعد الظهر ..

صلى .. وجاء الاتصال بعد الظهر ... النتيجة .. ايجابية .. فبكى اكثر من اول

فقلت له اصبر .. واحتسب .. وهل نحن مخلدون في هذه الدنيا ؟؟..

وقتها لم تكن معلوماتي عن الايدز .. الا انه ننتظر الموت فقط .. وانظر لابنتي الصغيره ذات الاعوام الستة ... وهي وحيدتنا .. انظر اليها اتخيلها يتمية ... واقول الحمد لله

مااصابنا لم يكن ليخطئنا ..

قال لي اذا اجريتي تحليل وكانت نتجيتك سلبية سوف اطلقك .. وتذهبين لبيت اهلك !!!

قلت له صلي على النبي اصبر واحتسب ..

ذهبت لاجري التحليل .. انتظرت نصف ساعه وكنت ادعو الله كانت قاسية دقائق الانتظار ...

انتظرته في السيارة ودخل هو ليجلب النتيجة وجاء .. ووجه باكي بدون دموع

قلت مالنتجية ؟

قال ايجابية

قلت الحمد لله اللهم اجرنا في مصيتنا واخلف لنا خيرا منها ..

لاتحزن .. واصبر يازوجي العزيز واحتسب ..

ربي لطيف بعباده وسيلطف بنا ..


كنا نتصور انه بمجرد ان يعرفوا النتيجة سيحتجزوننا .. وسياخذوا مننا ابنتنا ... وسيطرد من وظيفته .. كانت كل الاحتمالات السلبية امامنا ...

بدات ابحث في الانترنت .. وتعرفت قليلا على المرض

وجدت ان هناك علاج في اليمن .. قررنا السفر .. للذهاب لجامعة الايمان للعلاج عن الشيخ الزنداني .... !!!



للحديث بقية .. ساكمل بعد صلاة الظهر

اختكم متعايشة
مرحبا بكم من جديد ...


عندما قرات عن جامعة الايمان وعلاج الزنداني .. فرحت وقلت في نفسي ان الله سيكتب لنا الشفاء باذنه ..

ولكن كنت اسئل نفسي هل هو فعلا يعالجه .. اقرا كلاما اقتنع ان لديه علاج .. ومن ثم اقرا كلاما اخر في المنتديات والمواقع .. ينفي وجود العلاج عنده .. فاقول ليس لديه علاج ...

استخرت ربي كثيرا .. وذهبنا الى الحرم في مكة ودعوت الله وبكيت كثيرا .. ورجوته ان يغفر لي ذنوبي .. وانا لايعذبنا بذنوبنا .. و لأول مرة في حياتي امسك الكعبة وادعو الله عندها .. كان احساس رائع لايوصف ...

عقدنا العزم على ان نزور الطبيب لنعرف كم نسبة الفيروس وتاريخ الاصابة وايضا المناعة .. بحسب ماقرات في النت ..

وقرات ايضا كلام اخي الكريم متعايش .. جزاه الله عني وعن جميع مرضى الايدز خير الجزاء .. وجعل مايفعل في ميزان حسناته .. قال انه راى حالات ذهبت للزنداني ولم تستفد وانما انتكست وحالات اخرى تحسنت ولكن لم يتم الشفاء .. وذكر انه في بداية اصابته .. ذهب للهند واخذ علاجا بالاعشاب كاد ان يودي بحياته ..حفظه الله من كل سوء ..
وان جهازه المناعي انهار بسبب الاعشاب التي اخذها .. و ان صديقا له قد توفي بسبب هذه الاعشاب ..

عندها خفت ... واصحبت استخير اكثر ... ورأيت رؤيا .. وكانت .. انني اذهب وزوجي فيما يبدو لليمن وكل ماندخل من مدخل يغلق ويردنا مجموعة من العسكر وكانهم جوازات ويمنعونا من الدخول ... وبنفس الحلم .. رايت اختي تتصل علي .. وتقول لي : يافلانه لاتسافروا ارجعوا ابويا كلمني وقالي انه بيعالجكم على حسابه وعلاجكم في اوروبا ..

سبحان الله فسرت الحلم ظاهريا .. بانه لاخير في ذهابنا لليمن .. وفسرت بان والدي في الحلم هو ملكنا او حكومتنا حيث ان العلاج لدينا مجاني .. وانه من اوروبا اي انه العلاج الموجود لديهم .. فقلت الحمد لله .. وبدأت تدرجيا تصرف عني موضوع ان نذهب الى اليمن .. والحمد لله


جاء الموعد الذي سنذهب فيه للمستشفى .. لنجري الفحوصات
..
كان استقبالهم .. ممتاز .. عملوا لنا التحاليل الاولية .. والتي تظهر خلال خمس دقائق وكانت كلها ايجابيه وقلنا الحمد لله ..

عملوا لنا التحاليل الاخرى وهي التاكيدية ...وسوف تستغرق وقت من الزمن ..

بعد ثلاث اسابيع ذهبنا للمستشفى .. ودخلنا للطبيبة .. ولم تظهر نتائج التحليل بعد .. فكانت فرصة كي اسئلها عن بعض الاسئلة التي تكونت لدي من قراتي في الانترنت عن المرض ..
فهمت منها ان مرض الايدز هو ثلاث مراحل ..
مرحلة العدوى .. ويصاحبه بعض الاعراض .. ثم مرحلة الكمون والتي تمتد الى 8 الى 10 سنوات .. ومن ثم الاصابة بمرض الايدز ..

اي ان المريض في المرحلة الاولى والثانية هو حامل للفيروس فقط وليس مصابا بمرض الايدز .. وهذا بسبب انه مناعته تتدنى لمستوى دون ال200 فيصبح جسده عرضة للامراض الانتهازية ..

وشرحت لنا الادوية التي ياخذها المريض الحامل للفيروس .. وانه تقوم برفع المناعة وتقليل نسبة الفيروس في الجسم .. فمع الادوية باذن الله .. تحمي المريض .. ويصبح كمريض السكر والضغط .. مريضا بمرض مزمن متى مالتزم بعلاجه .. يصبح في حالة جيدة .. ومتى ماترك العلاج .. ستنتكس حالته ..

سالتها ان كان ولابد ان يصل كل مريض لمرحلة الايدز ؟
فاجابت بانه لا ليش شرطا مع العلاج والالتزام به باذن الله لا يصل لمرحلة الايدز .. فحمدت الله انا وزوجي كثير على هذه النعمة ..

حزنت الطبيبة عندما علمت سبب اصابة زوجي بالمرض .. فاصابته اصابة عمل .. لانه كان يعمل في الحقل الصحي .. والحمد لله على كل حال ..

بعد اسبوع رجعنا للمستشفى ..

وكانت قد ظهرت نتائج التحاليل ..

وقتها كانت الصدمة ..


لم اتصور ان يكون تاريخ المرض لدينا قديما ...

كنت احسبه جديدا ...


ما ان تكلمت الطبيبة وقالت لزوجي مناعتك 290 اي ان تاريخ المرض لديك يرجع الى 8 سنوات ..

يالله ... كان الخبر كالصاعقة ..

سبحان الله 8 سنوات .. ولا نعلم ..

سبحانك ياربي ماالطفك بي وبزوجي .. فقط اعلمتنا قبل فوات الاوان ..

ونظرت الي وقالت .. انتي مناعتك 590 ... بمعنى انك طبيعيه ..

ولكن زوجك سيحتاج البدء في العلاج حالا ..

تاثرت كثيرا ...

بدا عليا ملامح الصدمة ...

سالتها كيف يصاب زوجي من 8 سنوات وانا منذ 4 سنوات ؟؟ لماذا لم اصاب معه ؟؟ قالت لي حكمة الله .. لا نعلم .. ولكنه ممكن ..
سبحان الله ..

وقتها فكرت بابنتي عمرها 6 سنوات ...
هل ممكن ان تكون مصابه ..
لاحول ولاقوة الا بالله ..

الله اجرنا في مصيبنا واخلف لنا خيرا منها ...

قامت الطبيبة بتحويلنا لعيادة الاستشارة النفسية .. لما رات من الصدمة على وجهي ..

دخلنا عند الدكتورة .. رحبت فينا .. وسالتنا بعض الاسئلة

وسئلت كم سنة لكل واحد منا مصاب .. فقال لها زوجي انه مصاب منذ 8 سنوات .. وانا مصابة منذ 4 سنوات ..

فقالت اكيد انت تلوم نفسك الان ... وانتي بداخلك تلومينه ..

قلت لها لا والله .. لم يصبني زوجي .. وانما قدر الله لنا ذلك .. فزوجي انتقل له المرض بحكم عمله في الحقل الصحي فقط اصيب من هناك والحمد لله على كل حال ...

طلبوا منا ان نجري فحص لابنتنا .....

وهنا بدأت مرحلة اخرى من الهم .. والخوف .. والانتظار .. والقلق ...

والله اني رأيت الموت في هذه الايام .......

مرحبا من جديد

أحب ان اذكركم بداية بهذا الحديث الذي ما ان وقعت عليه عيني اول مره بعد ابتلائي وكنت اول مره اقراه فيها .. كان كالبلسم الشافي .. وجعلني احس بان الله قد انعم عليا ورزقني من حيث لا احتسب ..


في الترمذي مرفوعاً : ( يود ناس يوم القيامة أن جلودهم كانت تقرض بالمقاريض في الدنيا لما يرون من ثواب أهل البلاء ) ، وقال بعض السلف : لولا مصائب الدنيا لوردنا القيامة مفاليس .

وفي هذه الآية معاني لعظيم اجر الصابرين وانهم يوفون اجرهم بغير حساب ..

قال الله تعالى { قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ} سورة الزمر – 10 .


اكمل لكم الان قصتي التي اسئل الله العلي القدير ان تكون سببا في توبة المذنبين وتسلية لقلوب المبتلين الصابرين ..اللهم آمين


______________________________ _______


كنت قد توقفت عند الطبيبة في قسم الاستشارات النفسية .. تكلمنا معها قليلا واخبرتنا خبرا جميلا .. قالت الحمد لله .. لابد ان تعلموا انه بامكانكم الان مع العلاجات الجديدة وهذا فضل من الله وحده .. ان تحيوا حياة طبيعيه .. وان ترزقوا بالابناء والبنات .. وتحيوا باذنه تعالى الى ان تزوجوهم .. وتزوجو أبنائهم ... فالحمد لله الطب تطور .. وليس هناك شيء بعيد عن الله سبحانه وتعالى .. وكانت كلماتها بلسما شافي ..

سالتها .. ولكني قرأت في الانترنت ان الحامل تزداد عندها الفيروسات ... ويعجل ذلك باصابتها بالايدز .. قالت " هذا كان زماااان ..ولكن اللحين في العلاج " ..
سبحان الله ..فرحت فرحا شديدا بكلامها .. فابنتي دوما تلح عليا بان اجلب لها اخا او اخت .. وتظن ببرائتها ان الامر سهلا .. اللهم ارزقنا الذرية الصالحة سليمة مشافاة معافاة بامرك يارب العالمين عاجلا غير آجل ..

سالتنا ان كنا اجرينا تحليلنا لابنتنا .. اجبناها بالنفي .. قالت لابد ان تعملوا التحليل .. ونقول باذن الله انها سليمة ولكن لابد لكم من عمل التحليل ...

خرجنا من المستشفى وكانت نفسيتنا افضل ولله الحمد .. ولكن بدأ قلقا من نوع جديد ... ماذا لو كانت ابنتنا مصابة ؟؟؟

يالله .. والله اني لا اقوى ان ارها تتألم .. وهل ستعيش مثل باقي الاطفال .. هل ستدرس .. هل وهل وهل ... اسئلة كثيرة تتردد في راسي ... ياربي صبرني .. ياربي صبرني ..


اصبحت مهمومة .. ولكني مقبلة على رب العالمين ادعوووه .. وارجوووه واطلبه ...واستغفره .. لعله يرحمنا ويلطف بحالنا ..

كنت ادعوه .. واقول يارب .. انت تعلم اني استطيع ان اصبر على مرضي .. وان اصبر على مرض زوجي .. ولكن لا اسطيع ان اصبر على مرض ابنتي .. فانت اهديتني اياها هدية .. بعد سنين من الصبر .. يارب لاطاقتي لي بمرضها .. ياربي انت سبحانك لاتحملنا الا ماطاقة لنا به .. يارب وانه ليس من طاقتي ان تكون مريضة .. والله ليس من طاقتي تحمل مرضها ..

وابكي وادعوه .. في كل وقت .. في سجودي .. في جلوسي .. في قيامي .. في كل وقت .. اطلبه وارجوه ...

كل ماافتح الموضوع مع زوجي انه لابد لنا ان نحلل لها .. يقفل الموضوع سريعا .. فهي فلذة كبدها .. وعوض صبره من رب العالمين .. لايستطيع ان يتحمل عليها شيء .. فهو خائف اكثر مني .. اعلم ذلك .. ولكنه لايبين لي ذلك ..

يقول لي .. يابنت الحلال .. باذن الله مافيها الا العافيه ..

احاول ان اصبر نفسي ولكن يعود القلق .. والاحساس والخوف .. والتخيل ..

مر من الوقت ومن اخر زيارة لنا للطبيب 3 اسابيع تقريبا ...
في يوم راسلت اخي متعايش واخبرته .. قال لي من المعطيات التي ذكرتيها باذن الله ابنتك ليست مصابة ولكن للتاكد .. وحتى ترتاحي انتي وزوجك .. ولاتحاربي على جبهتين .. تحاربي المرض من جهه وتحاربي الخوف والقلق من جهه اجري لها التحليل .. وباذن الله انه مافيها الا العافيه ..

قبل ان نذهب للطبيب بليلة .. صليت العشاء .. ودعوته .. وطلبته كثيرا .. ثم جلست على سجادتي ونظرت للسماء وبكيت وقلت : ياربي هي طيبة ؟؟هكذا بلغة بسيطة وبدون تكلف .. والله الذي لا إلا هو سمعت صوتا ليس حديث نفس وليس صوت مسموعا شيء بينهم .. قال لي بالحرف الواحد .. طيبة يــا فلانة .. ونادني باسمي ..فالحمد لله رب العالمين ..فاطمئنت نفسي بعدها .. ولكن لم البث الا كم ساعة .. وعاد القلق مجددا ..

كان اليوم الذي نذهب فيه للمستشفى .. الخوف والقلق .. يزداد مع اقترابنا ..
دقات قلبي اسمعها ..
احضن ابنتي وادعي ..
واطلب الله .
وهي المسكينة لاتعلم ..
تظن اننا ناخذها للبحر .. وقبل ان نخرج كانت تصر ان تاخذ ملابس السباحة ..
ولكن اشغلناها ..والحمد لله

وصلنا للمستشفى ..
دخلنا لحيث يجرى التحليل ..
اخذوا عينة الدم منها .. وهي تبكي وانا ابكي .. كنت لااعرف كم من الوقت .. يتطلب التحليل ..

بالقوة اخذت عينة الدم منها وهي تبكي .. المسكينة ..
وضع جهاز التحليل بجانب زوجي وكان الممرض يضع قطارات الدم في الجهاز .. يقل زوجي احس ان قلبي يكاد ان يقف واشعر بها تقطر نقطة ..نقطة ..

كنت اتصور اني سانتظر نصف ساعة حتى اسمع النتيجة ..
وكان المكان يعج بصرخات بنتي وخوفها ..
وفجأة سئلت الطبيبة الموجودة الممرض .. عن النتيجة قالوا بكل برود .. نجيتف .. اي سلبية .. اي انها سليمة

يالله .. يالله .. يالله .. يارب ... قالوها بكل برود سبحان الله .. لايشعرون ..بما كنت اشعر تلك اللحظة .. ومايشعر به زوجي ..

حتى اني لم اصدقهم .. كانت ابنتي في حضني .. وابكي ..

وكنت انظر لزوجي وهو يبكي ... اقول له .. "ليش شكلك كذا ..ليش تبكي ؟؟"
قلت له .. " انت تكذب عليا .. انتو تكذبوا عليا ...قالوا لا والله طيبة .. جاب لي زوجي جهاز التحليل حتى اصدق .. وكان مثل جهاز تحليل الحمل .. وكانت النتيجة سلبية" .. حمدت الله كثيرا ..
كانت الاخصائية الاجتماعيه بالغرفة .. وتخبرني بان نصبر ونحتسب لحالنا وان ننتبه لابنتنا من الدم .. ومن طرق العدوى .. هي تقول .. وتتكلم وانا لست معها .. خرج زوجي مع ابنتي وخرجت ورائه واقول لها " انتي ماتعرفي اليوم انا عندي عيد " ..

والله والله والله .. والذي لا إله الا هو لو وزعوا سعادتي التي شعرت بها .. في تلك اللحظة .. على جميع الخلق لكفتهم .. والله على مااقول شهيد .. لم اسعد بحياتي مثل تلك السعادة ... كانه عيد .. والله كانه عيد .. كانت بنتي لازالت بعض الدموع في عينيها .. قلت لها " اطلبي .. تأمري ..الي تبينه يتنفذ حالا ".. وكانت تطلب .. وتجاب وقتها من شدة سعادتنا وفرحنا ..

كان يوما سعيدا .. والله مهما كتبت لن استطيع ان اصف لكم روعة الاحساس .. والسعادة التي كنا نشعر بها ..

حتى اني كنت احاول ان الم وجهي .. وان اغلقي فمي عن الابتسامة والله لم استطع .. حتى نمت يومها مبتسمة .. قام زوجي في الليل ونظر الي ورآني مبتسمة ..وانا نائمة .. يقول لي ..هززت جسمك ظننت انك ميتة .. فكنت نائمة بشكل عجيب وانتي مبتسمة ..فاللهم لك الحمد ولك الشكر ..


الحمد لله رب العالمين .. اللهم اوزعني ان اشكر نعمتك علي ... يارب العالمين ..

والله اني نسيت مرضى وزوجي نسي مرضه ..
ونحن الان نعيش في سعادة لا يعلمها الا الله .. راحة والله .. لم اشعر بها يوما .. فعلا ان السعادة في القرب من الله وحده ..

اخي ..واختي من اصحاب الابتلاء .. اوصيكم ونفسي بتقوى الله .. والصبر على مابتلينا فيه .. وايضا .. اعمل بحكمة ستريح نفسك كثيرا وتجعلك سعيدا وهي

" اعمل لآخرتك كانك تموت غدا .. واعمل لدنياك كانك تعيش أبدا "

هذه الحكمة توزن لك الامور سبحان الله .. الان انا اعمل ... واربي ابنتي .. واذهب لاهلي .. واضحك معهم .. وامزح .. واخرج .. ونسيت مرضي .. ومضيت في حياتي .. ولم يتغير من امري شيئا .. الا انني صرت اخشى الله في جميع امري .. وتبت عن مااعانني الله من التوبة عنه من الذنوب واسئله ان يعيني على ان اتوب عن البقية ..


هذه قصتي التي اتمنى ان تنفع من يقرأها ..
ولاتنسوا ان تدعوا الله لنا بالفردوس الاعلى .. وان يحرم اجسادنا واجسادكم على النار .. وان يعتق رقبانا من النار .. وان يشفينا ويشفى مرضى المسلمين جميعا .. انه تعالى سميع مجيب الدعاء ..

" لاتنسوا ان تنقلوا قصتي هذه لجميع المنتديات اسئل الله ان ينفع بها الناس اجمعين "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
)~HeRo~(
مميزآلسفِينہِ ¦
مميزآلسفِينہِ ¦
avatar

مُسَـآإهَـمـآإتِے » : 202
نِقَـآإطِے » : 202
آنتـسآبے : 29/06/2013
آوٌسـمتِے : ,

مُساهمةموضوع: رد: مصابة بالايدز تروي قصتها عليكم ( نرجو الدعاء لها بالشفاء )    السبت يونيو 29, 2013 11:25 pm

شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيذ ♥

جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥


ننتظر ابداعاتك الجميلة بفارغ الصبر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مصابة بالايدز تروي قصتها عليكم ( نرجو الدعاء لها بالشفاء )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ¬°•| المنتديات العامـہ |•°¬ :: ● -القصص والروايات-
انتقل الى: